صحة

علميا: الفتيات يكبرن أسرع من الأولاد

من البديهي أن الفتيات ينضجن أسرع من الأولاد. ولكن اكتشف العلماء لأول مرة أن أدمغتهنّ يمكن أن تتطور قبل عشر سنوات من الأولاد.

عثرت جامعة نيوكاسل Newcastle University على النتيجة أثناء إجراء التجارب في كيفية تخزين المخ للمعلومات واكتشفوا أنه عندما ينضج الدماغ يبدأ في “تنقية” المعلومات التي يتم تخزينها والتركيز على ما هو مهم: فبالنسبة للبنات يمكن أن يحدث هذا في سن مبكر من العمر، حوالي العاشرة، ولكن بالنسبة للبنين يمكن أن يستغرق ما بين 15 و 20 سنه، وقال الدكتور ماركوس كايزر Marcus Kaiser : “عن طريق الصدفة وجدنا أن هناك فرقا بين الأولاد والبنات من حيث النمو. فلقد وجدنا أن الدماغ يبدأ في تهذيب الروابط العصبية التي لا يعتقد أنها مهمة”.

خلال هذه العملية سيتم إيقاف الذكريات المماثلة أو الأصوات أو المشاهد التي تظهر في الدماغ عدة مرات. وقال الباحث سول ليم Sol Lim: “إن فقدان الاتصال خلال نمو الدماغ يمكن أن تساعد، في الواقع، في تحسين وظيفة الدماغ عن طريق إعادة تنظيمه بشكل أكثر كفاءة.” “فبدلا من سؤال عديد من الناس عشوائيا، إسأل زوجين عاشا في المنطقة لفترة طويلة ماهي الاتجاهات الأكثر فعالية لمعرفة طريقك”. “بطريقة مشابهة، يساعد تقليل بعض التوقعات في الدماغ على التركيز على المعلومات الأساسية”.
يتم الحفاظ على الاتصالات الهامة فقط، مثل ربط صوت شخص مألوف بوجهه. وحين تم مسح أدمغة 121 متطوعا تتراوح أعمارهم بين 4 و 40 سنه اكتشفوا اختلافات كبيرة.
يقول الدكتور كايزر: “أظهرت الدراسات السابقة أن الدماغ يعيد تنظيم نفسه خلال فترة البلوغ، فهناك نشاط أكبر خلال هذه الفترة.” “ولكن كان من غير المتوقع إلى حد كبير أن نجد أن هذه التغييرات بدأت في وقت مبكر بكثير من الفتيات بالمقارنة مع الأولاد.”
“في سن بين 10 و 12 سنة، تنشط أدمغة الفتيات كثيرا كما يحدث هذا التهذيب، لكنه كان بين 15 و20 سنه للبنين.”

هذا العمل هو جزء من مشروع الدماغ البشري الذي يموله *EPSRC الذي يدرس تطور الدماغ البشري و نشر في مجلة اللحاء المخي journal Cerebral Cortex.

EPSRC: Engineering and Physical Sciences Research Council
___________________________________
ترجمة: Montasser Sai
تدقيق: Ilyas Charhbili
تصميم: احمد الشيخ زيني

أترك تعليق